العودة   منتديات انت عراقي > ★☀二【« نـسـائـم إيـمـانـيـة »】二☀★ > قسم الدين المسيحي


قسم الدين المسيحي ¬» [ كل ما يخص الديانه المسيحية من مناسبات ومعتقدات وتاريخ وقصص وتراتيل وترانيم ] ~❥

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-10-2017, 02:32 PM   المشاركة رقم: 1

البيانات
حنين متواجد حالياً
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 69194
الدولة: Australia Perth
علم الدولة : علم الدولة Iraq
أخر تواجد [+]
عدد النقاط: 3152
حنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond repute


المنتدى : قسم الدين المسيحي
uiraqi874 صاحبة لصورة المجهولة ... قصص مسيحية



صاحبة لصورة المجهولة
تعرَّضت الرضيعة أماندا، صاحبة الشهور الثلاثة، عام 1977، إلى حريق من الدرجة الثالثة؛ ففي غفلة من أبويها سقطت أماندا في ماء مغلي، فأصيبت إصابات بالغة في رأسها ووجها، فنقلوها إلى مركز طبي بنيويورك لتلقي العلاج اللازم. وبالفعل نجحوا في إنقاذ حياتها، وقد لعبت الممرضة سوزان باركر الدور الأكبر مع أماندا إذ قد تعاملت معها بمهارة مغلَّفة بالحب والحنان، فكانت تأخذها في حضنها كلما اشتدت عليها آلام الحروق، مقدِّمة لها عناية لدائمة، وتنظف جراحاتها. وفي تلك الأثناء التقط أحدهم بعض الصور للممرضة المتميزة وهي تعتني بأماندا، لتبقى ذكرى للرضيعة وأسرتها، بعد أن تعافت تمامًا وخرجت من المستشفى. كما تم استخدام تلك الصور كوسيلة للتعبير عن قيمة وأهمية مهنة التمريض في بعض المستشفيات، رغم أن الممرضة التي في الصورة مجهولة الاسم لدى الكثيرين، لكن ليس عند أماندا.
*
كبرت الطفلة و ظلت على مدار 38 سنة تبحث عمن أنقذت حياتها، فنشرت صورتهما معًا على وسائل التواصل الاجتماعي قائلة:
“هذه صورتي مع ممرضتي عندما كنت طفلة أُعالَج من حروق من الدرجة الثالثة عام 1977. حاولت كثيرًا أن أتعرف عليها لكن دون جدوى، فهل تساعدوني، فأنا في شوق أن ألتقي بها، وأتحدث معها.”
*
وبالفعل تجاوب الكثيرون مع أشواقها، وفي خلال 12 ساعة شاهد منشورها 5000 شخص على موقع الفيس بوك، وكان من بينهم زميلة قديمة للممرضة سوزان باركر، فكانت حلقة الوصل بينهما ورتَّبَت للقائهما بعد غياب. لم تصدِّق أماندا ما حدث، لدرجة أنها كانت تردد جملة واحدة

أنت موجودة حقا”!
كان اللقاء مثيرًا حقًا؛ فتناولته وسائل الإعلام والصحافة وأبرزت روعة المشاعر، وقيمة الوفاء وحفظ الجميل. ولي هنا ثلاث كلمات:
-1-

الاحتياج للمحبة والحنان:
إن النقطة الفارقة في حياة الطفلة هو الاحتياج للحضن الدافئ الممتلئ بالمحبة والحنان هذا ما وجدته في الممرضة بالرغم من إنها لا تعرفها. لقد عطفت عليها، وتعاملت معها، بناءً على واجبها الوظيفي، ودافعها الإنساني بعيدًا عن أي دافع آخر.
وهذا ما نفتقده في هذه الأيام. لذا دعونا نتعلم من الحنّان الأعظم الرب يسوع.
فكم من مرَّة تحنَّن على من حوله، فنراه يتحنن على (الرجل) الأبرص :
«فَتَحَنَّن يَسُوعُ وَمَدَّ يَدَهُ وَلَمَسَهُ وَقَال لَهُ:
أُرِيدُ، فَاطْهُرْ!»

(مرقس1: 41)،
وتحنن على (المرأة) أرملة نايين التي فقدت ابنها الوحيد:
«فَلَمَّا رَآهَا الرَّبُّ تَحَنَّنَ عَلَيْهَا، وَقَال لها: لاَ تَبْكِي»
(لوقا7: 13)،
وتحنن على الجموع:
«فَلَمَّا خَرَجَ يَسُوعُ أبصر جمعًا كَثِيرًا فَتَحَنَّنَ عَلَيْهِمْ وَشَفَى مَرْضَاهُمْ»
(متى14: 14).
يا ليت الرب يزرع في قلوبنا المحبة والحنان تجاه الكثيرين من حولنا.
-2-
تذكر الرحمة والإحسان
لم تنسَ أماندا الإحسان العظيم الذي فعلته الممرضة معها، وعاشت مديونة لها،
وباحثة عنها بطول الزمان، لكي تشكرها على رحمتها وإحسانها وإنقاذها.
عزيزي:
لقد أعلن المسيح:
«إِنِّي أُرِيدُ رَحْمَةً لاَ ذَبِيحَةً»
(متى12: 7)
وهذا لا يقلل من أهمية تقديم ذبائحنا وعبادتنا للرب، لكن الرب يطلب منا أن نكون رحماء :
«طُوبَى لِلرُّحَمَاءِ، لأَنَّهُمْ يُرْحَمُونَ»
(متى5: 7).
كما إنه يريدنا أن نذكر أكبر وأروع إحسان قدَّمه لنا، إذ رحمنا وخلَّصنا، لذا يقول:
«اذْهَبْ إِلَى بَيْتِكَ وَإِلَى أَهْلِكَ، وَأَخْبِرْهُمْ كَمْ صَنَعَ الرَّبُّ بكَ وَرَحِمَكَ»
(متى5: 19).
لقد أمتدح الرب الأبرص الذي جاء ليشكره بعد أن طهَّره معترفًا بجميله وإحسانه له
(لوقا17: 13-19).
فهل تذكر عمل الرب لأجلك ومحبته الباذلة والمضحّية، هل تخبر بإحسانات الرب لك ولا تنساها؟
«بَارِكِي يَا نَفْسِي الرَّبَّ، وَلاَ تَنْسَيْ كُلَّ حَسَنَاتِهِ»
(مزمور103: 2).
-3-

إكرام بالرغم من مرور الزمان
على مدار 38 عام، ما بين إنقاذ الممرضة للصغيرة أماندا وحتى اللقاء بينهما، صارت صورة الممرضة أيقونة العمل الصحي والتمريضي في كثير من المستشفيات، فالكثيرون رأوا صورتها، لكنهم لا يعرفون أسمها، إلا الطفلة التي تحمل الكثير من الوفاء. قد عُرِفَت قصة الممرضة سوزان، فتم تكريمها خاصة أن التوقيت كان يصادف وقت تقاعدها، فكان أفضل تكريم لها، فما صنعته في الخفاء، صار معلنًا للجميع.
*
صديقي:
ربما أكرمت الرب كثيرًا في جوانب خفية في حياتك ولم تلقَ تقديرًا من الآخرين، دعني أذكِّرك بقول السيد:
«لأَنَّ مَنْ سَقَاكُمْ كَأْسَ مَاءٍ بِاسْمِي لأَنَّكُمْ لِلْمَسِيحِ، فَالْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ لاَ يُضِيعُ أَجْرَهُ»
(مرقس9: 41)،
فهو وعد قائلاً :
«فَإِنِّي أُكْرِمُ الَّذِينَ يُكْرِمُونَنِي، وَالَّذِينَ يَحْتَقِرُونَنِي يَصْغُرُونَ»
(1صموئيل2: 30)
فالمدح والإكرام منه لا سواه:
«نِعِمَّا أَيُّهَا الْعَبْدُ الصَّالِحُ وَالأَمِينُ! كُنْتَ أَمِينًا فِي الْقَلِيلِ فَأُقِيمُكَ عَلَى الْكَثِيرِ. اُدْخُلْ إِلَى فَرَحِ سَيِّدِكَ»
(متى25: 21).
*
صلاة:
سيدي الغالي المسيح..
لقد أتيت لي بالحب، ولما تهت لاقتني الأحضان...

فأنت عالم بجبلتي إنني “مجرد إنسان”...
بل كنت في عينيك كلؤلؤة غالية الأثمان...
فمُتَّ بدلاً عني وضمنت لي معك نصيب في أحلى مكان...
فساعدني كي أعيش لك طول الزمان...
مشتاقًا للقائك أيها الفادي الحنّان.
{بيتر صفا}
* * *
أشكرك أحبك كثيراً...
الرب يسوع يحبك ...
بركة الرب لكل قارئ .. آمين .
وكل يوم وأنت في ملء بركة إنجيل المسيح...
آآآآآمين
















من مواضيع حنين
  • 10 عادات يومية تجعلك عرضة للأمراض.. فاحذرها!
  • 6 نقاط سحرية في جسدك تخلصك من الصداع فوراً
  • هذا هو السبب وراء الإصابة بعُسر القراءة عند...
  • أتريد التمتع بوزن مثالي؟ أضف هذا الطعام...
  • للبكاء فوائد صحية أيضاً!
  • هذه الأعشاب الـ8 مفيدة لعلاج العيون
  • دنيا بطمة: الغناء حرام وسأطلب التوبة من الله
  • بعد فضيحة هوليوود.. صحافية تتهم عمر الشريف...
  • خیام ...
  • هه ر ئه‌ڕۆم ...
  • عرض البوم صور حنين رد مع اقتباس
    الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ حنين على المشاركة المفيدة:
    قديم 11-10-2017, 03:28 PM   المشاركة رقم: 2

    البيانات
    إحساس متواجد حالياً
    التسجيل: Feb 2012
    العضوية: 78574
    الدولة: قلبي كهِف مظلم//
    علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia
    أخر تواجد [+]
    عدد النقاط: 5450
    إحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond reputeإحساس has a reputation beyond repute


    كاتب الموضوع : حنين المنتدى : قسم الدين المسيحي
    افتراضي رد: صاحبة لصورة المجهولة ... قصص مسيحية

    جزاك المولى الجنه
    وكتب الله لك اجر هذه الحروف
    كجبل احد حسنات
    وجعله المولى شاهداً لك لا عليك
    لاعدمنا روعتك
    ولك احترامي وتقديري
















    من مواضيع إحساس
  • كلامك مختلف مو مثل الأول ليش
  • حوار بين ام وابنها دارمي
  • أَنا أملُك الحَياة ولَيستْ هيَ الّتي...
  • كأآن صبأآحأآ يشبه صبأآحآأ قد مضى..~-2018
  • انمي شباب رائعة 2017-2018
  • شيء من باقي الروح ؟!!
  • القهوة أُنـثى
  • لطمية يوم الحزن احمد زورة محرم الحرام ...
  • لطمية طيف الحنان فرقد علي محرم الحرام ...
  • لطمية عقيلة الصابرين طه الدلفي محرم الحرام ...
  • عرض البوم صور إحساس رد مع اقتباس
    الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ إحساس على المشاركة المفيدة:
    قديم 12-10-2017, 07:19 PM   المشاركة رقم: 3

    البيانات
    حنين متواجد حالياً
    التسجيل: Oct 2010
    العضوية: 69194
    الدولة: Australia Perth
    علم الدولة : علم الدولة Iraq
    أخر تواجد [+]
    عدد النقاط: 3152
    حنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond reputeحنين has a reputation beyond repute


    كاتب الموضوع : حنين المنتدى : قسم الدين المسيحي
    uiraqi874 رد: صاحبة لصورة المجهولة ... قصص مسيحية

    أحساس
    جَزَآك الرب خَيْر جَزآء
    و أسْعَدَك الله فِي الدآرَيْن
    وزَآدَك مِن خيْرِه ومِن تَوِفِيقِه و نُوِرِه
    دُمْت بِحِفْظِ الرب
    حنين
















    من مواضيع حنين
  • 10 عادات يومية تجعلك عرضة للأمراض.. فاحذرها!
  • 6 نقاط سحرية في جسدك تخلصك من الصداع فوراً
  • هذا هو السبب وراء الإصابة بعُسر القراءة عند...
  • أتريد التمتع بوزن مثالي؟ أضف هذا الطعام...
  • للبكاء فوائد صحية أيضاً!
  • هذه الأعشاب الـ8 مفيدة لعلاج العيون
  • دنيا بطمة: الغناء حرام وسأطلب التوبة من الله
  • بعد فضيحة هوليوود.. صحافية تتهم عمر الشريف...
  • خیام ...
  • هه ر ئه‌ڕۆم ...
  • عرض البوم صور حنين رد مع اقتباس
    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
     
    أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
    إبحث في الموضوع:

    البحث المتقدم
    انواع عرض الموضوع

    تعليمات المشاركة
    لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    لا تستطيع الرد على المواضيع
    لا تستطيع إرفاق ملفات
    لا تستطيع تعديل مشاركاتك

    BB code is متاحة
    كود [IMG] متاحة
    كود HTML معطلة
    Trackbacks are معطلة
    Pingbacks are معطلة
    Refbacks are معطلة


    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    كفرات مسيحية للفيس بوك 2014,صور مسيحية للفيس بوك جديدة ذَهّبْ صور مسيحية 2017 - صور اعياد مسيحية 2017 - صور مسيحية 5 28-05-2014 06:44 PM
    العراق: الجثث المجهولة تنذر بعودة الحرب الأهلية Shona اخبار العراق 2017 - اخبار عراقية 2017 - احداث العراق 2017 5 21-09-2013 03:30 PM
    أحبك انتي يا أميرتي المجهولة dr.army أشعار عراقية شعبية 2017 - نثر شعري - شعر شعبي 2017 5 22-06-2013 04:53 PM
    رسالة مني اليكي ياحبيبتي المجهولة ......... dr.army أشعار عراقية شعبية 2017 - نثر شعري - شعر شعبي 2017 4 15-06-2013 11:10 AM
    أشتاق إليك حبيبتى المجهولة ...............؟ dr.army أشعار عراقية شعبية 2017 - نثر شعري - شعر شعبي 2017 4 15-06-2013 11:08 AM


    الساعة الآن 02:32 PM


    Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By
    Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
    Developed By Marco Mamdouh